وشاء الله.

by Firyals

مِن سُنن الحياة، ان لكل شي مرحلة زمنية يحقق فيها غايته فينتهي اما بميلاد او ممات فمن رحمة الله انه لا يقوى على فُراق الشي إلا من كان لدية بديل فكان البديل هو المرحلة الاخرى.

يحصل-لبشريتنا- ان نعيش نزاع القبول والرفض. ويحصل ايضا ان لا تكون لنا يد تبسط القرار وتقبضة وقدر الله وما شاء فعل ولا حول ولا قوة إلا بالله.

Advertisements